-->

ما هي فوائد الصيام المتقطع وهل له اضرار؟

فوائد الصيام المتقطع كثيرة ومتعددة ولا تقتصر على خسارة الوزن فحسب؛ لكن تمتد لتشمل تعزيز الصحة العامة للجسم؛ الأمر الذي جعل الكثير من الأطباء والعلماء يصفونه أنه نظام واعد حقًا للوقاية من الأمراض وعلاج بعضها، فما هي أهم فوائد نظام الصيام المتقطع للتخسيس والقلب والبشرة ومرضى السكري وغيرها وما هي أضراره أيضًا، هذا هو محور حديثنا لاحقًا بالتفصيل من خلال موقع عالم الدايت.

ما هي فوائد الصيام المتقطع

نظام الصيام المتقطع

نظام الصيام المتقطع والذي يُعرف اختصارًا بـ IF هو رجيم تخسيس يعتمد على رفع معدل حرق الدهون في الجسم من خلال منع وصول الكربوهيدرات (مصدر الطاقة) إلى الجسم عدة ساعات يمتنع الفرد خلالها عن تناول الطعام، وبالتالي يقوم الجسم بأيض الدهون بدلًا من الكربوهيدرات للحصول على الطاقة.
حيث يقوم نظام الصيام المتقطع بشكل رئيسي على الصيام عدد مُحدد من الساعات وتناول الطعام كذلك عدد مُحدد من الساعات على مدار الـ 24 ساعة.
حيث قد يكون الصيام المتقطع بنظام: 16/8، أو نظام 14/10، أو نظام 20/4، أو 18/6، حيث يكون العدد الأكبر هو عدد ساعات الصيام والأقل هو عدد ساعات تناول الطعام. كما يمكنك الاستعانة بـ حاسبة الصيام المتقطع لمساعدتك.

فوائد الصيام المتقطع

لقد تم إجراء عدد هائل من الأبحاث والدراسات العلمية التي أكدت أن نظام الصيام المتقطع له بالفعل عدد كبير من الفوائد الصحية المهمة التي تشمل كل أنظمة وأعضاء الجسم، وذلك على النحو التالي:

فوائد الصيام المتقطع للتخسيس

أشارت الأبحاث الحديثة إلى أن الصيام المتقطع من أهم وأفضل استراتيجيات خسارة الوزن الزائد، لأنها تلعب دور مهم في رفع معدل حرق الدهون بمعدل منتظم في الجسم.
ومن جهة أخرى؛ يُعد الصيام المتقطع من أسهل أنماط الأنظمة الغذائية التي يمكن للفرد اتباعها لفترة كبيرة دون أن يشعر بتغيير كبير في روتينه اليومي وأنواع الطعام التي يتناولها.
كما يُساعد على خسارة الوزن بشكل صحي وسريع في آنٍ واحد؛ حيث يفقد الجسم حوالي 0.5 إلى 3 كم في الأسبوع عند اتباع هذا النظام.


فوائد الصيام المتقطع لمرضى السكري

اتباع نظام الصيام المتقطع لمرضى السكري من النوع الثاني قد يكون عامل مساعد بشكل كبير جدًا في التحكم في مستوى السكر في الدم.
كما يساعد على الوقاية من الإصابة بالسكري أيضًا؛ نظرًا إلى دوره في علاج ارتفاع نسبة مقاومة الأنسولين.
ولقد أعزت دراسة نشرت عام 2022م دور الصيام المتقطع في علاج مقاومة الأنسولين إلى دوره في تقليل عدد السعرات الحرارية والكربوهيدرات التي تصل إلى الجسم يوميًا نتيجة زيادة عدد ساعات الصيام.

فوائد الصيام المتقطع للقلب

يُساعد رجيم الصيام المتقطع على تحسين صحة ووظائف القلب والأوعية الدموية، حيث أشار بعض الباحثون عبر مراجعة نُشرت عام 2016 إلى أن اتباع هذا النمط الغذائي يُساعد بشكل فعال على:
  • ضبط مستوى ضغط الدم.
  • ضبط معدل نبضات القلب.
  • تقليل نسبة الكولستيرول الضار.
  • تعزيز نسبة الكولستيرول النافع.
  • خفض نسبة الدهون الثلاثية TG في الدم.

تحسين وظائف المخ

ضبط مستوى السكر في الدم يُساعد في الحفاظ على صحة وقوة المخ والجهاز العصبي بوجهٍ عام، ويُساعد الصيام المتقطع في ضبط مستوى السكر بالدم إلى جانب دوره في تعزيز نمو الخلايا العصبية، حيث أشارت بعض الدراسات إلى دوره في الوقاية من:
  • اضطرابات الذاكرة والزهايمر.
  • تلف الأعصاب والشلل الارتعاشي.
  • كما يقلل من خطر الإصابة بالسكتات الدماغية.

الوقاية من السرطان

يعمل الصيام المتقطع على تقليل عوامل الإصابة بالسرطان في الجسم خصوصًا أنه يحارب عوامل الالتهابات التي تؤثر على معدل انقسام الخلايا وقد تؤدي إلى تحولها لخلايا سرطانية.
كما يعمل أيضًا على تقليل الآثار الجانبية الضارة التي تصيب المرضى عند الحصول على العلاج الكيماوي.

فوائد الصيام المتقطع للبشرة

من أهم فوائد هذا النظام الغذائي أنه يُساعد على إصلاح الخلايا التالفة وتجديدها ونموها بشكل صحي إلى جانب إزالة الفضلات والبقايا من المسام، لذلك فهو يُعزز من صحة خلايا طبقات البشرة ونضارتها، وتُعد فوائده للخلايا والبشرة من أهم فوائد الصيام المتقطع للنساء.

 التخلص من الالتهابات

يساعد الصيام المتقطع على تحفيز محاربة تكوين المواد المسببة للالتهابات في الجسم ويحمي من الإجهاد التأكسدي، لذلك؛ فهو يُساعد على الوقاية من عدد لا حصر له من الأمراض التي تتراوح بين البسيطة والشديدة.

اضرار الصيام المتقطع

إلى جانب فوائد الصيام المتقطع للجسم المتعددة؛ هناك أيضًا آثار جانبية غير مرغوب بها قد تحدث لبعض الأشخاص عند اتباع حمية الصيام المتقطع، لاسيما عند أتباعه بطريقة غير صحيحة، ومن أهم تلك الأضرار ما يلي:

زيادة الشعور بالجوع

في بداية اتباع نظام الصيام المتقطع؛ قد لا يتمكن البعض من مقاومة الشعور بالجوع، وهذا يؤدي إما إلى كسر الصيام أو تناول كميات كبيرة من الطعام ذات السعرات الحرارية المرتفعة خلال الساعات المسموح بتناول الطعام بها، وهذا يؤدي بالطبع إلى بُطء فقدان الوزن.

الشعور بالصداع

نتيجة الصيام لساعات طويلة، يُصاب بعض الاشخاص بصداع الصيام الذي دائمًا ما يتركز في مقدمة الرأس.
وهو قد يكون نتيجة انخفاض نسبة السكر في الدم أو انسحاب الكافيين من الجسم، ولكن مع مرور الوقت والاعتياد على النظام يتخلص الفرد من الشعور بالصداع تدريجيًا.

الاضطرابات الهضمية

قد يؤدي تقليل كمية الطعام أثناء اتباع الصيام التقطع إلى حدوث بعض الاضطرابات الهضمية مثل الإمساك او الإسهال والغثيان وغازات البطن.
لذلك؛ يُنصح عند اتباع جدول الصيام المتقطع للمبتدئين أو غير المبتدئين، بالحرص على تناول الخضروات والفواكه الغنية بالألياف الغذائية.

القلق والاضطرابات المزاجية

يؤدي الصيام لفترات طويلة وانخفاض سكر الدم إلى شعور البعض بالقلق والتوتر والاضطرابات المزاجية والإصابة أيضًا بضعف التركيز. 

الإجهاد وانخفاض الطاقة

يؤدي اتباع نظام الصيام المتقطع إلى الشعور بالإجهاد وانخفاض طاقة الجسم وعدم قدرة على ممارسة الأنشطة المعتادة أثناء النهار.
ومع ذلك؛ أشارت بعض الدراسات إلى أن الاستمرار في اتباع هذا النظام يُساعد الجسم لاحقًا على اكتساب قدر جيد من الطاقة والتخلص من الضعف والإجهاد.

النفس الكريه

يؤدي الصيام لوقت طويل إلى جفاف الفم وانخفاض معدل إفراز اللعاب، وهذا يؤدي إلى الإصابة برائحة النفس الكريه في الفم.

اضطرابات النوم

قد يؤدي الصيام المتقطع إلى الإصابة بالأرق أو عدم القدرة على الاستمرار في النوم، لكن يُذكر أن هذا الآثر الجانبي لا يصيب سوى نسبة منخفضة من متبعي هذا الرجيم.

جفاف الجسم

عند البدء في اتباع نظام الصيام المتقطع؛ يفقد الجسم جزء كبير من المياه والأملاح الموجودة، به، ولا بد من تعويض ذلك بالحصول على كميات كافية من المياه والإلكتروليتات لكي لا يصاب الجسم بالجفاف.
لذلك يُذكر أن تناول المياه والسوائل والمشروبات المسموح بها في الصيام المتقطع يكون مسموح على مدار ساعات الصيام أيضًا.

سوء التغذية

إذا لم يتم اتباعه بشكل صحي وسليم؛ فقد يؤدي نظام الصيام المتقطع إلى الإصابة بسوء التغذية ومضاعفاتها.
حيث إن الصيام لساعات طويلة، ثم عدم تعويض الجسم بالعناصر الغذائية اللازمة في ساعات الطعام؛ سوف يؤدي دون شك إلى الإصابة بسوء التغذية.

بذلك، نكون قد تعرفنا على معنى الصيام المتقطع وعلى أهم وأبرز فوائد الصيام المتقطع الصحية للجسم، وتعرفنا أيضًا على أهم الأضرار والآثار الجانبية التي قد تحدث نتيجة اتباع هذا النظام بالتفصيل.

مراجع: