-->

ما هو نظام الكيتو للتنحيف وخسارة الوزن

نظام الكيتو للتنحيف أصبح من أكثر الأنظمة الغذائية المتبعة حاليًا للتخلص من الوزن الزائد بشكل صحي وسريع في نفس الوقت، لذلك؛ سوف يتم فيما يلي توضيح أهم المعلومات حول نظام الكيتو دايت وما هي طرق اتباعه ودوره في فقدان الوزن والأطعمة الممنوعة والمسموحة به أيضًا بالتفصيل.

نظام الكيتو للتنحيف


نظام الكيتو للتنحيف

نظام الكيتو للتنحيف Ketogenic Diet هو من الأنظمة الغذائية التي تساعد على خسارة الوزن الزائد والوقاية من العديد من الأمراض خصوصًا الأمراض المتعلقة بالمشكلات الأيضية مثل: مرض السكري من النوع الثاني، ارتفاع نسبة الدهون الضارة، انخفاض نسبة الكولستيرول الجيد HDL، وارتفاع ضغط الدم، وغيرهم.

حيث يعتمد النظام الكيتوني على تناول كميات مرتفعة من الدهون ومتوسطة من البروتينات مع كميات منخفضة جدًا من الكربوهيدرات، وبالتالي يتحول الجسم إلى الحالة الكيتوزية التي تؤدي إلى إنتاج الكيتون نتيجة رفع معدل حرق الدهون.

طرق الكيتو دايت

هناك أكثر من طريقة لاتباع رجيم الكيتو دايت وجميعها تعتمد على الفكرة الأساسية المتعلقة بتقييد نسبة الكربوهيدرات التي يحصل عليها الجسم، ولكن تتفاوت النسبة وفقًا لطبيعة كل شخص، وتشمل هذه الطرق ما يلي:

نظام الكيتو للتنحيف القياسي

هو أكثر طرق نظام الكيتو دايت للمبتدئين اتباعًا؛ حيث إنه عبارة عن نظام منخفض الكربوهيدرات، معتدل البروتينات ومرتفع الدهون.

وبه يحصل الجسم على حوالي 70 إلى 75 جرام من الدهون، مع 20% من البروتينات، وما يتراوح بين 5 إلى 10% فقط من الكربوهيدرات.

ويجب أن تتراوح نسبة الكربوهيدرات بين 20 إلى 50 جرام، وأن تتراوح نسبة البروتينات أيضًا بين 40 إلى 60 جرام.، مع قدر غير محدد من الدهون.

النظام الغذائي الكيتوني MCT

هو نفسه النظام الكيتوني القياسي، ولكن هنا يتم الاعتماد على نوع محدد من الدهون التي يحصل عليها الجسم أثناء اتباع الرجيم.

وهي الدهون الثلاثية متوسطة السلسلة التي تعرف اختصارا بـِ MCT لتوفير أعلى قدر ممكن من الدهون في النظام الغذائي.

ويمكن الحصول على الدهون الثلاثية متوسطة السلسلة عبر إضافة بعض أنواع الأطعمة إلى جدول وجبات كيتو مثل زيت جوز الهند.

النظام الكيتوني مقيد السعرات

يظل نظام الكيتو للتنحيف هنا قائمًا على تقييد نسبة الكربوهيدرات والحصول على نسبة دهون مرتفعة، ولكن يرى البعض أن تقليل نسبة السعرات الحرارية التي يحصل عليها الجسم إلى نسبة محددة أيضًا أثناء اتباع هذه الحمية الغذائية؛ قد يُعزز من معدل فقدان الوزن.

النظام الكيتوني الدوري CKD

يُشير إلى اتباع النظام الغذائي القياسي للكيتو دايت على مدار خمسة أيام فقط في الأسبوع يتبعها يومين يحصل بهما الجسم على النسبة العادية من الكربوهيدرات.

ثم يلي ذلك العودة إلى النظام الكيتوني ثم يومين بدون كيتو، وتكرار ذلك باستمرار أيضًا؛ حتى يتم الوصول إلى الوزن المطلوب.

نظام الكيتو دايت المُوجه

نظام الكيتو دايت الموجه أو المستهدف TKD هو حلقة وصل بين نظام الكيتو القياسي والنظام الدوري؛ حيث إنه يسمح لمتبع حمية الكيتو بأن يتناول كميات أكبر من الكربوهيدرات في اليوم الذي سوف يمارس به تمارين رياضية قوية.

خصوصًا أن تناول الكربوهيدرات قبل التمرين يساعد على تحسين معدل حرقها؛ نظرًا إلى زيادة حاجة العضلات بعد التمرين إلى الحصول على قدر عالي من الطاقة.

نظام الكيتو مرتفع البروتين

عند اتباع طريقة نظام الكيتو للتخسيس مرتفع البروتين؛ فإن الجسم هنا سوف يحصل على حوالي 35% من البروتينات، مع 60% من الدهون وحوالي 5% فقط من الكربوهيدرات.

ولقد أشارت بعض الدراسات بالفعل إلى أن هذه الطريقة تُساعد على فقدان الوزن بشكل صحي مع الحفاظ على الكتلة العضلية للجسم.


اقرأ ايضا:  جدول كيتو دايت لمدة شهر شامل وجبات الفطور والغداء والعشاء


كيتو دايت اسرار التخسيس

العديد من الأبحاث والدراسات والتجارب أيضًا قد أشارت إلى أن تحويل الجسم إلى الحالة الكيتونية يُساعد على زيادة فاعلية وقدرة الجسم على فقدان الوزن الزائد نتيجة لعدة أسباب، من أهمها ما يلي:

الحصول على البروتين

البروتين الذي يحصل عليه الجسم أثناء اتباع النظام الغذائي يُساعد على تعزيز قوة العضلات وبناء أنسجة الجسم الأساسية، لكن لا يؤدي إلى زيادة الوزن، بل إنه يقلل من فرص تراكم الدهون بالجسم.

ولذلك فإن الحصول على نسبة معتدلة من الدهون أثناء اتباع نظام الكيتو للتنحيف يُعد من أهم عوامل فقدان الوزن.

استحداث الجلوكوز من مصادر أخرى

اتباع رجيم كيتو يُساعد على زيادة عملية استحداث السكر Gluconeogenesis من مصادر أخرى غير الكربوهيدرات، وهذه المصادر تكون بنسبة أكبر من الدهون المخزنة في الجسم وبنسبة أقل من البروتينات.

وبالتالي يحدث زيادة في معدل حرق الدهون في الجسم للحصول على الطاقة، مما يؤدي إلى التخلص من جزء كبير من الدهون المخزنة والمتراكمة في أجزاء مختلفة من الجسم.

ويُذكر أنه من أهم فوائد نظام الكيتو للنساء هو دوره في التخلص من الدهون الحشوية والمتراكمة بالجسم والتي تحول دائمًا دون القدرة على الحمل والإنجاب.

انخفاض الشهية

لن تشعر بالجوع أثناء تباع نظام الكيتو للتنحيف لأنه لا يعتمد على السعرات الحرارية أو كمية الطعام ولكن يركز على نسبة الكربوهيدرات التي يحصل عليها الجسم يوميًا.

ومع ذلك فإن اتباع هذا الرجيم يساعد على تقليل الشهية لأنه يؤثر على معدل إفراز الهرمونات المسؤولة عن الشعور بالجوع والشبع في الجسم مثل هرمون اللبتين وهرمون الجريلين، وبالتالي يشعر متبع الرجيم بالشبع لأوقات طويلة.


اقرأ أيضًا:  سناكات كيتو سهلة ولذيذة من المنزل


تحسين حساسية الأنسولين

يؤدي ارتفاع نسبة مقاومة الخلايا للأنسولين في الجسم إلى زيادة الرغبة في تناول الطعام، ولكن يلعب النظام الكيتوني دور مهم في تقليل المقاومة وزيادة حساسية الخلايا لهرمون الأنسولين، ومن ثم تقليل الحاجة إلى تناول الطعام.

تقليل الدهون المخزنة

نظرًا إلى أن الدهون تكون هي مصدر الحصول على الطاقة بدلًا من الكربوهيدرات أثناء اتباع نظام الكيتو للتنحيف؛ فإن ذلك يؤدي إلى تقليل عملية تحول السكريات إلى دهون lipogenesis ومن ثم لا تتخزن الدهون في الجسم مرة أخرى.

حرق الدهون على مدار اليوم

في الغالب يكون معدل حرق الدهون مرتفع عند القيام بالأنشطة وممارسة الرياضة وغيرها فقط، لكن أكدت بعض الأبحاث أن رجيم الكيتو يُعزز من قدرة الجسم على حرق الدهون بشكل دائم سواء في أوقات الراحة أو أوقات بذل النشاط.


اقرأ أيضًا: ما هي فوائد الكيتو دايت علي الصحة للرجال والنساء


الممنوع والمسموح في الكيتو دايت

حتى ينجح نظام الكيتو لتنحيف لا بد من معرفة ما هي أنواع الأكل المسموح في الكيتو والتي يمكن تناولها أثناء الرجيم بدون الخروج من الحالة الكيتونية، مثل:

أما أنواع الأطعمة الممنوعة في الكيتو ذات المحتوى العالي من الكربوهيدرات والتي يجب تجنبها أثناء اتباع الرجيم فهي:

  • الفواكه مرتفعة السكريات مثل البلح، العنب، والمانجو.
  • الخضروات الدرنية والنشوية.
  • المشروبات الغازية والكحولية.
  • المشروبات المحلاة.
  • اللبن البقري ولبن الماعز.
  • الحبوب الكاملة والبقوليات.

إلى هنا وفي الختام؛ نكون قد تعرفنا على أهم المعلومات عن نظام الكيتو للتنحيف وأهم وأشهر طرق اتباع رجيم الكيتو، مع توضيح كيف يُساعد هذا الرجيم على خسارة الوزن، وما هي الأطعمة الممنوعة والمسموح عند اتباع نظام الكيتو أيضًا بالتفصيل.


مراجع: